تسجيل الدخول
 تصريح وزارة الاعلام غ م 1848
|
03:21 AM
رئيس التحرير : محمد عبدالعزيز إدريس
نائبا رئيس التحرير : د. أريج بنت محمد الشهري
م. أحمد بن عثمان البرتاوي
عاجل

عالم الكتابة ...

2018-06-06 12:52:5825





مفاكرة - شمس العوفي 

الكتابة مهارة يمتلكها كثير من الأشخاص ، البعض لديه مهارة عالية تمكنه من استخدامها في تأليف الكتب والقصص والروايات ، والبعض يستخدمها في التنفيس والترويح عن النفس من خلال كتابة اليوميات أو المواقف التي تصادفه سواء كانت حزينة أو سعيدة ، وقد تأتي لحظات يشعر فيها الشخص أنه بحاجة للكتابة عندما لايجد من يتحدث إليه أو من يسمعه فيمسك بالقلم ويفرغ مافي النفس على الورق يشعر فيها بأنه يتحدث مع نفسه ، يعاتبها أو يشكرها أو يشكو اليها حاله ، لذا  نسمع عن كثير من الأدباء يمرون بحالة من العزلة ، وفي الحقيقة هم ليسوا وحيدين هم يعيشون مع عالم مليء بالأشخاص والمواقف والحكايات ، يصيغونها ويكتبونها على الورق ، ولأن الكتابة غالباً تحتاج إلى ذهن حاضر وعقل متحفز ومكان هاديء ، فإنهم ينسحبون أحيانا ً  من العالم المليء بالضجيج وينزوون في عالمهم الذي يحبونه ، يجدون فيه أنفسهم و سعادتهم  وللكتابة طقوس تختلف من شخص لآخر فهناك أشخاص لاتفارقهم القهوة في عالم الكتابة والبعض يحب السهر من أجل التفرغ للكتابة حيث الجميع نائم ماعداه  يكون القلم والورق رفيقه في السهر ، والبعض يستيقظ باكراً ليتأمل ويكتب ، وغيرها الكثير من الطقوس ،

البعض يتخوف من الكتابة على الورق ويفضل الكتابة باسم مستعار في عالم وهمي يستطيع فيه كتابة مايدور بداخله ، أن يعبر عن مشاعره وأحاسيسه دون خوف أو خجل  وأخيرا ً الكتابة شيء جميل فهي كالدواء الذي يشفي الجروح ويعالج الآلام ويسحب من الجسد آثار الهموم والتعب .

الرابط المختصر :

اضافة تعليق