تسجيل الدخول
 تصريح وزارة الاعلام غ م 1848
|
12:23 AM
رئيس التحرير : محمد عبدالعزيز إدريس
نائبا رئيس التحرير : د. أريج بنت محمد الشهري
م. أحمد بن عثمان البرتاوي
عاجل

ضمن ملتقى البيئة من منظور إسلامي .. الشيخ الدكتور عايض القرني لـ "مفاكرة" :ينبغي أن يوجه الخطاب الديني ليكون شامل لمعاني الحياة

2018-01-12 11:56:56161





مفاكرة ـ أحمد بن عبدالقادر 

 

في تصريح خاص لصحيفة مفاكرة أثنى فضيلة الشيخ الدكتور عايض بن عبدالله القرني على دور وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في التوعية ودورها في الخطاب الديني المتحضر  ، ومشاركتها في ملتقى البيئة من منظور إسلامي والذي نظمته الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في المدينة المنورة .

وقال الشيخ القرني ينبغي أن يوجه الخطاب الديني ليكون شامل لمعاني الحياة ، ولا يكون محصوراً في النسك والتعبد والفرائض بل كل الحياة . 

فمثلا إذا تكلم الخطيب عن حفظ البيئة وعن إحترام الذوق العام و حق الطريق فهذا كله يتكلم عن الإسلام ، وينبغي  علينا أن نعيش الحياة لأن الإسلام هو الكافل للبيئة .

وأضاف القرني وقال جميل أن يتحدث الخطيب عن احترام الشجر أو صيانة الشجر المثمر كما وصفه الرسول صلى الله عليه وسلم ، وجميل أن تخصص خطبة عن إماطة الأذى عن الطريق لأن الرسول صلى الله عليه وسلم أول من تكلم بهذا ، وعند زيارته لميونيخ الألمانية استشهدوا بأن النبي العربي محمد صلى الله عليه وسلم أول مِن قال إماطة الأذى عن الطريق ، والأمثلة والمواضيع على ذلك كثير .

واستطرد القرني وقال ينبغي علينا أن ننقل الخطاب هذا للناس في مساجدنا ومنابرنا حتى يكونوا على وعي ويعلموا أن ديننا أتى لإصلاح الدنيا وإصلاح الأخرة (( ولا تفسدوا في الأرض إنه لا يحب المفسدين )) 

وفي الختام قدم الشيخ القرني شكره وتقديره للهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة على تنظيمهم لهذا الملتقى الجميل والرائع في طيبة الطيبة ولجميع الجهات المشاركة. 

د. القرني اثناء حديثه لمفاكرة مع الزميل أحمد عبدالقادر

 

الرابط المختصر :

اضافة تعليق