تسجيل الدخول
 تصريح وزارة الاعلام غ م 1848
|
07:01 PM
رئيس التحرير : محمد عبدالعزيز إدريس
نائبا رئيس التحرير : د. أريج بنت محمد الشهري
م. أحمد بن عثمان البرتاوي
عاجل
اخر الآخــبار

[ هيئة سياحة جدة تختتم فعالياتها المصاحبة لسوق عكاظ... بندوة الموائمة بين التاريخ ورؤية المستقبل ]

2018-06-28 14:49:3249





 
 مفاكرة - جدة - ماهر عبد الوهاب 
 
أختتمت هيئةالسياحة العامة والتراث الوطني بمحافظة جدة الفعاليات المصاحبة والمتزامنة مع بدء انطلاق مهرجان سوق عكاظ بمدينة الطائف يوم غد الأربعاءالموافق 13 بعنوان شوال تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان  بن عبدالعزيز ..يحفظه الله ..حيث استضاف المجلس البلدي الندوة الثانية وذلك بعنوان ( سوق عكاظ بين التاريخ ورؤية المستقبل ...) وذلك بحضور عدد كبير من رجال الفكر والادب والتاريخ وعددا من الاكاديميين والاعلاميين ..ورجال الاعمال  وبدأت الندوة بترحيب الميديرين الاستاذ محمد العمري والاستاذ سعد زهير بضيفي الندوة ..حيث أستهل بعدها  الدكتور عبدالله مناع الاديب والكاتب الصحفي الكبير الحديث عن مهرجان سوق عكاظ التاريخي موضحا بأن هذا الحدث التاريخي توقف لاكثر من  ثلاثة عشر قرناً  الى أن وجه الملك فيصل رحمه الله بتحديد مقره الحقيقي واضاف قائلا بأن هذا الحدث الاهم في الجزيرة العربية حيث كان يقام لمدة 20 يوما من أول شهر ذو القعدة مقترحا بأن تمنح الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني جائزة بإسم سوق عكاظ خارج نطاق سوق عكاظ وتون لها مسابقه عربيه ومسرح وتصفيات وتعطى لافضل شاعر مشارك من الدول العربية ...كما تحدث.الاستاذ دكتور عبدالله بن حسين الشريف أستاذ كرسي الملك سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ مكة المكرمة...
 عن سوق عكاظ بأن النبي محمد صلى الله  وسلم حضر مرات عديدة مع مرضعته حليمة السعدية وكذلك حينما كبر ..وكان يدعو الناس للاسلام فيه كمنبر دعوي وذلك لعدة سنوات واوضح الدكتور الشريف بأن الاسلام لم يهدم ويلغي سوق عكاظ كما يدعي الكثير من اعداء الاسلام ولكن ظهور اسواق جديدة اخري اضعفته لقرونواردف عديدة وتحول الى سوق اسبوعي محلي .. قائلا بأن العهد السعودي الزاخر اعاد لهذا السوق مكانته وهيبته وقوته ..
حيث واصل الامير فيصل بن فهد سنة 1395 مهمة تحديد موقع سوقع عكاظ والذي يبعد عن شمال شرق  الطائف قرابة ال خمسة وثلاثون كيلو متر ونه مضيفا بان سوق عكاظ تخطط حكومتنا الرشيد بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يحفظه الله خلال نائبه ولي العهد الامير محمد سلمان ..لأن يكون سوق عكاظ علامة فارقةومهرجانا ثقافيا عالميا ومدينة ثقافية واقتصادية وذلك من خلال دعم بنيته التحتية بتوفير أكثر من 12 ألف وظيفة للشباب السعوديين واستقطاب أكثرمن ستة مليون زائر من مختلف دول العالم ..واضاف بأنه يتمنى ان يشاهد إحياء لسوقي المجاز والواقع في مكة المكرمة بالقرب من مشعر عرفات بحوالي خمسة كيلو مترات والمجنة غرب مكة المكرمة بوادي فاطمة تحديدا والتي تعد من الاسواق القديمة منذ العصر الجاهلي ..
وتلا ذلك طرح الاسئلة والمداخلات  من الحاضرين وتم بعدها تكريم ضيفي الندوة والمحاور الاستاذ سعد زهير بشهادات تقديرية والتي سلمها مدير هيئة السياحة والتراث الوطني  بمنطقة مكة المكرمة سعادة الاستاذ محمد العمري

الرابط المختصر :

اضافة تعليق